رئيس التحرير: محمد السعدني

السُلطة
حوادث

عاطل يصور عمه في وضع مخل انتقامًا منه لهذا السبب

منذ 5 يوم

شهدت قرية العواونة التابعة لمركز إهناسيا ببني سويف واقعة نادرة حين استعان عاطل بأصدقائه لتصوير «عمه» في وضع مخل للضغط عليه لإنهاء الخلاف الذي نشب بينهما على الميراث حول منزل خاص بهما.

كان مدير أمن بنى سويف، تلقى إخطارا من «وديع .ج.ي» 49 سنة، صاحب مكتب مقاولات، يتهم كلا من نجل شقيقه «رامى .ع.ج.» 30 سنة، عاطل، ون.ع.ع، 42 سنة، عاملة بعيادة خاصة، و«ع.ع.س» 31 سنة، عاطل، و«م.س.م» 35 سنة، عاطل، بقيامهم بمحاولة ابتزازه ماديا من خلال تهديده بمقطع فيديو يحوى لقطات له مع العاملة بالعيادة الخاصة، في أوضاع مخلة بالآداب العامة.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث برئاسة ، مدير البحث الجنائي، وتبين من الفحص وجود خلاف بين صاحب مكتب مقاولات الشاكى والمشكو في حقه الأول نجل شقيقه، على ميراث «منزل» بقرية العواونة بمركز إهناسيا، وعندما فشل نجل شقيق الشاكى إنهاء الخلاف اتفق مع الثانية على إقامة علاقة غير شرعية مع عمه واستدراجه لشقة خالية وتصويرهما في أوضاع مخلة كوسيلة ضغط عليه واسترداد ميراثه وذلك على وعد من نجل شقيق عم الشاكى بإعطائها مبلغا ماليا في حالة حصوله على نصيبه من الميراث.

وتبين أن العاملة في العيادة الخاصة منذ شهر نجحت في استدراج الشاكي لشقة خاصة به واستعانوا بالثالث والرابع للدخول للشقة بعد تجريد صاحب مكتب المقاولات من ملابسه وتصويرهما في أوضاع مخلة ثم قاموا بتسليم المقاطع التصويرية لصديقهم نجل شقيق صاحب المقاولات للضغط على عمه بتلك المقاطع التصويرية لانهاء الخلاف على الميراث بينهما .

وقامت قوات الشرطة بإلقاء القبض على المتهمين عدا الرابع، كما تم ضبط مقاطع الفيديو على «فلاشة» بحوزة المتهم الاول وبمواجهتهم بالتحريات أكدوا على صحتها وتم تحرير محضر بالواقعة رقم 3346،إدارى مركز إهناسيا .