رئيس التحرير: محمد السعدني

السُلطة
تقارير

انتخابات التجديد النصفي للكونجرس الأمريكي في 10 أرقام

منذ 1 اسبوع

يتوجه الناخبون في الولايات المتحدة الأمريكية إلى صناديق الاقتراع بعد غد الثلاثاء، 6 نوفمبر، لانتخاب أعضاء جدد لكامل مقاعد مجلس النواب، وثلث أعضاء مجلس الشيوخ، و36 من حكام الولايات.

تمثل الانتخابات التي تأتي تقريبا في منتصف الفترة الرئاسية، الأولى، للرئيس دونالد ترامب، استفتاء على شعبية الرئيس واختبارا لسياساته التي اتبعها خلال ما يقرب من عامين قضاهما في البيت الأبيض.

ويسعى الجمهوريون إلى الاحتفاظ بالأغلبية التي يتمتعون بها في مجلسي النواب والشيوخ، في حين يأمل الديمقراطيون أن تطيح موجة قوية من سخط الناخبين ضد سياسات الرئيس الأمريكي، بخصومهم من مقاليد السلطة.

هناك أمور عدة على المحك بالنسبة للرئيس ترامب في هذه الانتخابات، تتراوح ما بين تنفيذ ما يحمل جدول أعماله من سياسات، والتهديد بحجب الثقة عنه.

يخدم أعضاء مجلس النواب فترات، كل واحدة مدتها عامان، أي أنه يتم انتخاب جميع النواب خلال التجديد النصفي وخلال الانتخابات الرئاسية التي تجرى كل أربع سنوات.

ولكن أعضاء مجلس الشيوخ، يخدمون فترات متداخلة، مدة الواحدة سبع سنوات، ويتم انتخاب ثلث أعضاء مجلس الشيوخ في كل انتخابات نصفية ورئاسية.

وفيما يلي عشرة أرقام تفسر الكثير من الأمور الخاصة بالانتخابات: 435 عدد مقاعد مجلس النواب، التي تُجرى الانتخابات عليها جميعا كل عامين.

23 عدد المقاعد التي يتعين على الديمقراطيين انتزاعها من الجمهوريين حتى تتحقق لهم الاغلبية والسيطرة داخل مجلس النواب، إضافة بالطبع، إلى فوز الديمقراطيين بنفس عدد المقاعد التي يشغلونها حاليا.

35 عدد مقاعد مجلس الشيوخ التي يخوض المرشحون الانتخابات النصفية للفوز بها يوم الثلاثاء، وهي تمثل ثلث عدد مقاعد المجلس ال.100 تُجرى الانتخابات كل عامين على ثلث المقاعد.

2 عدد المقاعد التي يتعين على الديمقراطيين انتزاعها من الجمهوريين حتى تتحقق لهم الاغلبية والسيطرة داخل مجلس الشيوخ، مع الاحتفاظ بنفس عدد المقاعد التي يشغلها الديمقراطيون حاليا.

%44 نسبة تأييد الشعب الامريكي لسياسات الرئيس ترامب، بحسب استطلاع للرأي أجرته مؤسسة "جالوب"، مما يعني أن الجمهورين يواجهون انتخابات صعبة هذا الاسبوع، حيث من المعتاد أن يصب الناخب جام غضبه من سياسات رئيس البلاد، على أعضاء حزب الرئيس داخل مجلسي الكونجرس.

%40 متوسط إقبال الناخبين على الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات النصفية للكونجرس الأمريكي (مقابل 60% متوسط الاقبال في الانتخابات الرئاسية).

260 عدد المرشحات لخوض انتخابات التجديد النصفي في مجلسي النواب والشيوخ العام الجاري، في رقم قياسي، حيث تشغل النساء الان حوالي 20 بالمئة من أعضاء المجلسين.

38.1 مليون دولار إجمالي الاموال التي تمكن المرشح الديمقراطي لانتخابات مجلس الشيوخ بيتو أوروك من جمعها منذ يوليو وحتى سبتمبر الماضيين، في إطار حملة انتخابية يسعى خلالها للاطاحة بمنافسه الجمهوري من مقعد ولاية تكساس تيد كروز. يمثل المبلغ رقما قياسيا لجمع التبرعات خلال ربع سنوي ثلاثة أشهر.

36 عدد الولايات الامريكية الذي يتعين على الناخبين انتخاب حكام جدد لها، ويتضمن هؤلاء حاليا 26 حاكم ولاية جمهوري، و تسعة ديمقراطيين، وحاكم واحد مستقل.

244 مليون دولار إجمالي المبالغ التي جمعها الحاكم الجمهوري الحالي لولاية إلينوي، ومنافسه الديمقراطي على المنصب للانتخابات المقبلة، مما يجعل منها الانتخابات الاغلى بين حكام الولايات في التاريخ الأمريكي.