رئيس التحرير: محمد السعدني

السُلطة
حظك اليوم

حظك اليوم الخميس 2018/12/06.. العذراء متسرع.. والأسد انتبه لصحتك

منذ 1 اسبوع

تعرف على حظك اليوم الخميس، المستوى العاطفي والمهني والصحي.

الحمل.. كُن حذراً ومتحفّظاً 

مهنياً: يشير هذا اليوم إلى حشد من الناس حولك وعلاقات مهنية معقدة تضعك أمام خيارات صعبة عليك الاختيار بينها.

عاطفياً: تتلقى مجموعة من الأخبار الطيبة والمفرحة جداً تساعدك على تثبيت علاقتك بالشريك بما يتوافق ورغبتكما.

صحياً: كُن حذراً ومتحفّظاً وابتعد عن الحوادث أو التهوّر الذي قد يثير أعصابك وانفعالك.

الثور.. يفاجئك الشريك

مهنياً: يعيد إليك هذا اليوم الاطمئنان المهني الذي تبحث عنه، فتشعر بالهناء وتطلع على معلومات جيدة.

عاطفياً: يفاجئك الشريك ببعض الاقتراحات الجميلة والمفيدة، بسبب الضغوط التي باتت كثيرة عليك.

صحياً: تتبلور لديك فكرة خلاقة قادرة على جعلك تبتعد عن الأجواء المتشنجة أطول مدة ممكنة.

الجوزاء.. استرح قليلاً  

مهنياً: لن تدور عجلة العمل كما ترغب، استرح قليلاً واغتنم هدوء الأجواء للاستشارة والبحث والمزيد من التدقيق. 

عاطفياً: شعورك بالإرهاق النفسي وفقدانك الحماسة يدفعانك إلى الانكماش والتحفظ، لكن التقرّب منك ليس صعباً.

صحياً: عليك أن تكون أكثر اتزاناً لأن هنالك مسؤوليات جديدة ملقاة على عاتقك تطلب منك المزيد من الجهد.

السرطان.. تجد الاستقرار

مهنياً: يثير هذا اليوم قضية شراكة ورداً لا يأتي، لكن لن تعترضك معاكسة ما واحتجاج أو استمهال يربكك.

عاطفياً: تجد الاستقرار في حياتك العاطفية الحالية، ولا تؤذي مشاعر الحبيب بل تعامله بلطف ولين.

صحياً: تبدو في حالة من السعادة الدائمة والنشاط غير المعهود منك، بسبب ممارسة الرياضة اليومية والانتباه إلى نوعية طعامك.

الأسد.. انتبه لصحتك

مهنياً: يوفر لك هذا اليوم بعض الحلول المالية ويغيّر وضعك المتأزم ويضعك على طريق النجاح.

عاطفياً: يساورك الندم من خطأ اقترفته مع الحبيب وسبّب له الخيبة والإحباط، فتحاول التقرب منه مجدداً وتنجح في ذلك.

صحياً: انتبه لصحتك ولسلامتك، واحرص على وصول رسالتك بحذافيرها من دون تحوير أو تهميش.

العذراء.. لا تتسرع 

مهنياً: يزيد هذا اليوم الأمور تعقيداً، فلا تتسرع في اتخاذ القرارات المهمة، فقد تندم عليها لاحقاً.

عاطفياً: لا تدع أحداً من المتطفلين والفضوليين يتدخّل بينك وبين الشريك لأنه قد يزيد الأمور تعقيداً.

صحياً: ضع روزنامة واضحة لمفكرتك الصحية والغذائية، ونظم أمورك الرياضية.

الميزان.. تقضي وقتاً ممتعاً

مهنياً: يحمل هذا اليوم الجميل بعض الأخبار الجديدة والتحديات بين الأساليب القديمة والأفكار الثورية والشابة.

عاطفياً: تعيش يوماً مميزاً وتقضي وقتاً ممتعاً مع الشريك لن تنساه أبداً لأن لقاءاتكما معاً قليلة في المدة الأخيرة.

صحياً: قد تراجع الطبيب في مسألة تتعلق بصحتك أو بصحة أحد المقربين، وتكون محتاراً قليلاً.

العقرب.. رسالة غير متوقعة 

مهنياً: يدفعك هذا اليوم المميز جداً والحافل بالمفاجآت نحو آفاق جديدة أكثر وعداً وتلتقي أشخاصاً تثير إعجابهم.

عاطفياً: يوجه إليك الشريك رسالة غير متوقعة تنبهك إلى الواقع الذي تعيشه معه وتجعلك تغير تصرفك تجاهه.

صحياً: إذا أفرطت في تناول المشروبات الروحية قد تتعرض لنكسة غير متوقعة.

القوس.. فرصة من العمر

مهنياً: يمنحك هذا اليوم فرصة من العمر، لا تضيعها بل تلقفها واستفد منها لتحقيق حلمك الذي طالما راودك.

عاطفياً: يزيد تدخل الآخرين بعلاقتك مع الشريك الأمور سوءاً وربما يسبب في إنهائها، لكن وعيكما لا يسمح بذلك.

صحياً: المعروف عنك أنك صاحب قرارات شجاعة في مجالك المهني والعاطفي، فلم تكون كذلك على الصعيد الصحي؟.

الجدي.. منزعجاً وقلقاً

مهنياً: تكون محاطاً ابتداء من اليوم بزملاء رائعين جداً ولا تفشل في أعمالك، لكن لا تجازف بسلامتك إطلاقاً.

عاطفياً: تكتسب علاقاتك العاطفية جدية أكبر، وتظهر للحبيب مدى حبك له وقدرتك على جعله يتعلق بك أكثر فأكثر.

صحياً: تجد نفسك بين الحين والآخر منزعجاً وقلقاً ومضطرباً، الحلّ بالخروج ومشاركة الأصدقاء في بعض الأنشطة.

الدلو.. اتخاذ قرار مهم 

مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن دراسة جيدة واتخاذ قرار مهم في العمل قد يقبل المقاييس ويبدل نظرة أرباب العمل إليك نحو الأفضل. 

عاطفياً: تقلقك مسألة تتعلق بالشريك وتشوّش بالك، لا تفكّر فيها وركّز على الأمور المهمة.

صحياً: أنت صاحب إرادة أقوى من الصخر، وهذا ما أثبته أخيراً على صعيد المحافظة على صحتك.

الحوت.. تطرأ مسؤوليات ملحّة

تظهر بعض التطوّرات اللافتة، وربّما تطرأ مسؤوليات ملحّة ومهمّة تسلّط الأضواء على مهارتك وقدرتك على تحمّل المصاعب.

عاطفياً: غيمة سوداء قد تؤثر في علاقتك بالحبيب لكن سرعان ما تعود الأمور إلى طبيعتها وأفضل مما كانت سابقاً. 

صحياً: إذا رغبت في تحسين وضعك الصحي، عليك أن تبذل جهداً أكبر في المستقبل القريب لتقطف ثمار ذلك لاحقاً.