رئيس التحرير: محمد السعدني

السُلطة
عرب وعالم

ترامب يهدد الكونجرس بإعلان حالة الطوارئ

منذ 6 يوم

هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الخميس، بإعلان حالة الطوارئ على طول الحدود مع المكسيك، في إطار سعيه للحصول على تمويل لبناء جدار سيبعد المهاجرين الخطرين، على حد قوله، ويشكل محور نزاع حادا مع الديمقراطيين أدى إلى إغلاق جزئي للإدارة الفيدرالية.

قال «ترامب»، ردا على سؤال لقناة «فوكس نيوز»، الخميس: «نملك الحق المطلق في إعلان حالة طوارئ وطنية، وهذه مسألة أمنية، إنها حالة طوارئ وطنية، انظروا إلى ما يحدث».

لكن قرارا من هذا النوع يمنح الرئيس صلاحيات استثنائية، وسيتم الطعن فيه على الأرجح في القضاء، يمكن أن يسبب عاصفة سياسية قضائية، و في الوقت نفسه أنه من الممكن التوصل إلى اتفاق مع الكونجرس.

وفي مدينة ماكالين في ولاية تكساس على الحدود مع المكسيك، قال «ترامب»، الذي وضع قبعة كتب عليها «لنعيد لأمريكا عظمتها»، إنه "أمر مرتبط بالحس السليم، إنهم بحاجة إلى حاجز، إنهم بحاجة إلى جدار.. دون ذلك ستحدث مشاكل، والموت، الكثير من الوفيات".

وأضاف أن «العجلة تدور والجدار يعمل، ليس هناك أفضل من بناء جدار»، مشيرا إلى المهاجرين السريين الذين يستغلون برأيه مناطق «يستحيل تحديد ما إذا كانت في المكسيك أو الولايات المتحدة».

ويريد الرئيس الأمريكي الحصول على 5.7 مليار دولار للجدار الذي وعد بتشييده خلال حملته الانتخابية، ويرفض خصومه بشكل قاطع الإفراج عن الأموال لمشروع يعتبرونه «لا أخلاقي» ومكلف وغير مجد.

وكتب السيناتور الجمهوري، ليندسي جراهام، أحد أشد مؤيدي ترامب، في بيان الخميس: «حان الوقت ليستخدم الرئيس ترامب صلاحيات الطوارئ لتمويل بناء حاجز على الحدود».